معرض الصور

احصائيات

آخر تحديث و أوقات أخرى

دليل المواقع

كيان ساعة

يو تيوب

منظمة نساء من اجل السلام

 

رؤيا المنظمة

 تطمح نساء من اجل السلام إلى مجتمع يقوم على أساس السلام والعدالة الاجتماعية، وتحترم فيه الحقوق الأساسية لكل إنسان وتكون مضمونة، وحيث تكون المرأة حاضرة في جميع المستويات في عملية صنع القرار في كل من القطاعين العام والخاص.

مهام واهداف المنظمة
 
نساء من اجل السلام تهدف إلى الاندماج الكامل للمرأة في المجتمع العراقي من خلال التركيز على احتياجاتها وحقوقها على وجه التحديد تعمل المنظمة على تعزيز بناء مجتمع قائم على العدالة الاجتماعية والمساواة وحقوق الإنسان؛ التخفيف من معاناة المرأة التي تعيش في فقر؛ تعزيز المشاركة السياسية للمرأة؛ حماية حقوق المرأة من خلال اتخاذ إجراءات عملية؛ تمكين المرأة من الاعتماد الذاتي والمستقل

تاريخ المنظمة

تأسست نساء من اجل السلام في عام 2003 ومنذ ذلك الحين  كانت نشطة جدا في العراق. خلال هذا الوقت، كانت نساء من اجل السلام قادرة على تنفيذ العديد من المشاريع المختلفة وتزويد النساء بمجموعة واسعة من الخدمات، بما فيها الإغاثة الإنسانية، والأنشطة التعليمية، والخدمات النفسية والاجتماعية وبرامج الحماية
 أنشئت نساء من اجل السلام صلات قوية مع كل من المنظمات الدولية والمحلية
 المنظمة أصبحت تدريجيا فاعلة وهامة في الدعوة المتعلقة باحتياجات كثير من النساء في العراق وسبل التصدي لها وقد عملت نساء من اجل السلام بشكل دائم ومستقل وبعيدا عن اي تدخل سياسي أو ديني أو غيرها من التأثيرات


 

موجز ونظرة عامة على المشاريع والخدمات 

 ركزت المنظمة جهودها بشكل متزايد على حماية المرأة على مر السنين
 في عام 2005، نفذت نساء من اجل السلام سلسلة من ورش العمل التشاورية للمنظمات النسائية في كتابة الدستور الجديد

في الفترة 2005-2006 نظمت المنظمة احداث عديدة في مجال زيادة التوعية في جميع أنحاء البلاد وتشجيع مشاركة المرأة ،في العام نفسه،تم تنفيذ حملة أخرى وطنية لمناهضة العنف ضد المرأة 

في 2007-2008، قامت المنظمات غير الحكومية بجلسات رفع الوعي حول حقوق المرأة ونبذ العنف وذلك بمشاركة الحكومات والمجتمع المحلي

في عام 2008 أنشئت نساء من اجل السلام مركز اجتماعي في بغداد لتقديم المساعدة النفسية والاجتماعية والطبية والقانونية للنساء اللاتي في امس الحاجة لهذه المساعدات 

في الفترة 2009-2010 قامت نساء من اجل السلام برنامجا يركز على تنمية قدرات الممارسين القانونيين إلى فهم وتطبيق المعاهدات القانونية الدولية والمحلية لحماية حقوق المرأة. ركز البرنامج على تعزيز اتفاقية سيداو على مختلف المستويات. وأعد كتيب يسمى اتفاقية سيداو في النظام القانوني العراقي وتوزيعه على جميع الجهات الفاعلة المعنية بحماية المرأة
 في 2011-2012 نفذت نساء من اجل السلام مشروع لمنع الزواج المبكر والقسري. وتضمن المشروع دورات تدريبية لنشطاء حقوق الإنسان والمحامين، والمساعدة القانونية، وأنشطة التوعية التي تنص على تعبئة المجتمعات المحلية القوية. وقد تم إنتاج فيديو قصير وثائقي عن الزواج المبكر والقسري من قبل المنظمة

 

من 2009 الى الوقت الحاضر، وضعت نساء من اجل السلام زيادة في قدرة المجتمع عن طريق توفير الخدمات النفسية والاجتماعية والقانونية للمرأة الضعيفة والفتيات، والتدريب المهني والخدمات التعليمية وروضة للأطفال، أنشطة التوعية للمجتمعات المحلية. وقد عززت المنظمة عملها أيضا مع القضاة والمحامين والمدعين العامين على اتفاقية سيداو، وتقوم حاليا بتطوير علاقات عميقة مع المدارس والجامعات، وخاصة كليات الحقوق 

 

 

الجهات المانحة والشركاء

 نساء من اجل السلام هي جزء من شبكة النساء العراقيات وهي من ضمن حوالي 85 منظمة غير حكومية تعمل مع النساء فيجميع أنحاء البلاد بالإضافة إلى مصداقيتها بين الفاعلين في المجتمع المدني في العراق، وتعاونت نساء من اجل السلام بنجاح مع وكالات الأمم المتحدة والمنظمات غير الحكومية الدولية وزادت نساء من اجل السلام تدريجيا من برامجها ووحدت برامجها وبدعم من الجهات المانحة الدولية المختلفة مثل unifem ,unposومنظمة أوكسفام بريطانيا، CWS، والمنظمة الدولية للهجرة، والوكالة الكندية للتنمية، مؤسسة المجتمع المفتوح، مؤسسة المستقبل،ومؤسسة كيفينيا كيفينيا

 

الإنجازات


 عبر خبرتها المتواصلة ،وصلت نساء من اجل السلام الى فهم شامل للبيئة العراقية السياسية والاجتماعية والقانونية، وبالتالي فقد كانت قادرة على العمل في هذا السياق المعقد جدا من خلال مصداقيتها مع الشركاء الرئيسيين وأصحاب المصلحة وقد وضعت نساء من اجل السلام تدريجيا نهج استراتيجي لتعزيز حقوق المرأة في المجتمع، الذي يستند بقوة على النظر في السيناريوهات المحلية
 بالإضافة إلى ذلك، أنها بنيت وصلات مهمة على جميع المستويات في المجتمع المحلي والمجتمع المدني والحكومة. لنساء من اجل السلام موقف في السياق المحلي يضمن إمكانية العمل على مختلف المستويات، من القاعدة الشعبية الى الحكومة، وفي نفس الوقت تحافظ على استقلالها

 

حجم الموظفين والهيكل التنظيمي

 لدى نساء من اجل السلام 12 موظفا، يعملون 7 منهم دوام كامل و 5 دوام جزئي. وتتألف نساء من اجل السلام من مجلس ادارة ، ومدير تنفيذي، وموظفي الإدارة، والعاملين الاجتماعيين والمحامين وعشرون متطوعا 

 

 



البحث

اهم الاخبار

استطلاعات

ما هو رأيك بموقعنا الألكتروني؟






اشترك معنا

عنوانك الألكتروني

اشترك

شروط الإشتراك

سجل الزوار

الطقس


حقوق النشر محفوظة Copyright (c) 2010, wforp.org, All Rights Reserved